• مسجد جاما في الهند

    مسجد جاما في الهند

  • معبد اكشردام

    معبد اكشردام

  • تاج محل في الهند

    تاج محل في الهند

  • بوابة الهند

    بوابة الهند

  • القلعة الحمراء في الهند

    القلعة الحمراء في الهند

  • اسطورة جلجامش

    اسطورة جلجامش

  • الاهرامات

    الاهرامات

  • اسد بابل

    اسد بابل

  • شهريار وشهرزاد

    شهريار وشهرزاد

  • جنائن بابل

    جنائن بابل

دراسة نقدية - د.سعدي عبد الكريم        دراسة نقدية - د.سعدي عبد الكريم        على حين نصّ - قصي الفضلي        رحلةٌ في قطارْ - منال صلاح الدين        أحوالُ القافْ - قاسم والي       
آخر الأخبار

إتحاد الروائيين والقاصين ا

وفاء عبد الرزاق- الدكتورة

الدكتور عواد الغزي يقدم المجموعة القصصية ( المتحوّلون ) قيد الطبع للأديبة وفاء عبد الرزاق

 رئيسة إتحاد الروائيين والقاصين العرب 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

                              بسم الله الرحمن الرحيم

د. عواد الغزي

 

 الأدب انعكاس للواقع والذات عبر التاريخ ، ولكننا لانعدم أن نجد محاولات كثيرة للخروج على نمطية وظيفة الأدب ، وصيرورته تجليا فكريا وتطهيرا للذات ، ورؤية تنبؤية للآخر ، ويوتوبيا مانحة الخصب للحياة في خيالية تجسيدها ، وتعد مجموعة ( المتحولون )القصصية للكاتبة وفاء عبدالرزاق تجربة رائدة في التجريب القصصي الجديد إذ تقدم الكاتبة متنا قصصيا يمثل مرحلة عبور على نمطية القص بوساطة الإمساك بتقنيات القص ، وممارسة فنتازية السرد المكثف ، وتوظيف المرايا ، وخلق انكسارات في لغة شعرية ذات انساق ممهورة بالرمز والايجاز وماورائيات العقل .

    واتخذت القاصة من التراث والموروث الشعبي والآيديولوجي والدين مرجعية تاريخانية للقص ، ومن نمذجة الشخصية وأنثنتها في الأعم الأغلب تأثيثا للقص وأنسنة الأشياء ، ومن التغريب والعجائبية فنتازيا عقلية للقصة ، فكانت الشخصية القصصية تمارس الرهبنة الفكرية في عالمها القصصي ، مما جعل المتلقي يخضع لاشتغالات عقلية تتأول النبؤة في غواية الاستشراف الزمني للعتمة والضياء ، والخراب والضياع ، والحركة والسكون ، والصمت والبوح ، والظل والهيئة ، والشمس والتراب ، وتقدم القاصة في مجموعتها تحولات رؤية يوتوبية تخلّق الواقع من جديد ، وتعيد تشكيله في ثنائيات الموت والحياة ، والوجود والعدم ، والإنسان واللاإنسان ، والحلم والواقع ، والماضي والحاضر ، والوطن والمنفى .

  إنّ استقراء مجموعة ( المتحولون ) القصصية يشي بأنها قصص الصوت الواحد ، والشخصية الفردانية التي جسدت ذاتها في مرايا النص ، وأثتت عالمها بالألوان وماتحيل عليه من دلالات ، والطبيعة وماتمنحه من خصوبة سردية للنص ، والخيال وما يكتنه من رؤى عجائبية وغرائبية فنتازية ، فكانت سردا عابرا للذات ، وتمثلا خارج حدود المكان ، وزمنا زئبقيا في بنيته ، ورمزا متماهيا في وجوديته ، واكتنفت النصوص القصصية بنيات متعددة ، إذ قد تغدو القصة سردا سيرذاتيا يؤرشف حياة الشخصية ، أو نبؤة افتراضية ، أو حلما يوتوبيا ، أو رؤية غرائبية عجائبية ، أو مفارقة وجودية تتمظهر شخصياتها بالوجود .

   ومما تجدر الإشارة إليه أن مفارقة مجموعة ( المتحولون ) كرنولوجية القص ، ومعمارية تداوله أوجب الاستغناء عن عنونة النصوص والاكتفاء بعنوان الغلاف الذي يضئ في ثرياه كل التحولات القصصية ، وترتد نلك التحولات في حركة دائرية على ثريا العنوان الرئيس ، ويمكن القول إن محاولة الكاتبة وفاء عبدالرزاق في مجموعة ( المتحولون ) القصصية هي تجريب جديد يجعل لغة القص لغة شاعرية مكثفة ، ومن فنتازية السرد رؤية شبقية جديدة ، ومن الرمزية ايحاء مغايرا مما جسد فيها كل عناصر الابداع والتمايز والمغايرة والتجديد . 

 

 

 

 



Leave a Reply